شارع المعز

شارع المعز لدين الله في القاهرة القديمة ,قاهرة المعز لدين الله الفاطمي هو أحد أهم المعالم السياحية في مصر لكونه أكبر متحف مفتوح للتراث الإسلامي

نشأ هذا الشارع بالتزامن مع تأسيس مدينة القاهرة الفاطمية (نسبةً للعهد الفاطمي) على يد الخليفة المعز لدين الله الفاطمي ليقسم المدينة المسورة الى نصفين ويحتل مكانة ومركزاً بارزاً سياسياً وروحياً في المدينة , يعود تاريخ الشارع إلى عام 969 ميلاديًا

يعد شارع المعز لدين الله الفاطمي اكبر متحف مفتوح للتراث الاسلامي المعماري يضم 29 أثرًا من أجمل الآثار الإسلامية بالعالم تشكلت على مدى العصور الإسلامية بداية من العصر الفاطمي وحتي عصر محمد علي تنوعت مابين المساجد الآثرية،‏ المدارس‏، الأسبلة‏،‏ القصور‏،‏ وكالتين‏،‏ ثلاث زوايا‏،‏ بوابتين،‏ حمامين‏ ووقفًا أثريًا‏ .

يمتد الشارع من باب الفتوح مرورًا بمنطقة النحاسين، ثم خان الخليلي، فمنطقة الصاغة ثم يقطعه شارع جوهر القائد (الموسكي) ثم يقطعه شارع الأزهر مرورًا بمنطقة الغورية والفحامين ثم زقاق المدق والسكرية لينتهي عند باب زويلة

كما يعتبر الشارع سوقاً تجارياً يقصده الكثير للصناعات اليدوية التقليدية من الحلي والتحف والادوات المنزلية ويضم كذلك بعض الكافيهات التي تمكنك من قضاء وقتاً اكثر وسط هذي المباني التاريخية والاستمتاع ببعض الاستعراضات الشعيبة .

يقع الشارع في منطقة الأزهر بحي وسط القاهرة ويحد شارع المعز باب النصروباب الفتوح شمالاً وشارع باب الوزير جنوبًا وشارع الدراسة وبقايا أسوار القاهرة شرقًا وشارع بورسعيد غربًا.

زر الذهاب إلى الأعلى